مستوى السكر في الدم واستجابة الإنسولين بعد تنأول وجبات سودانية نشوية تقليدية على مرضى السكري من النوع الثاني

مستوى السكر في الدم واستجابة الإنسولين بعد تنأول وجبات سودانية نشوية تقليدية على مرضى السكري من النوع الثاني

مزاهر عباس1، مرتضى نورين2، محمد علي2، كرستيان بيرنى2
1مؤسسة حمد الطبية، قطر،2 أم درمان التعليمي  أم درمان، السودان

 
تهدف الدراسة إلى معرفه تاثير ست وجبات سودانية نشويه على سكر الدم واستجابه الانسولين، وذلك لوضع الأسس التغذوية لإرشاد مرض السكري بناء على درجه تأثيرها.

في ستة أيام مختلفة بين كل يوم والآخر أسبوع تناول عشرة مرضى سكري من النوع الثاني ست وجبات وهي عباره عن :
 
1. كسرة من الذرهSorghum flatbread 
2. عصيدة من الذرة  Sorghum porridge .
3. كسره من الدخن millet flatbread 
4. عصيدة الدخن millet porridge  .
5. عصيدة الذره الشامية maize (corn ) porridge  
6. قراصة القمح wheat pancakes

وأخذت عينات دم قبل الوجبات ( صائم ) وبعد تنأول الوجبات بنصف ساعة- ساعه - ساعتين و أربع ساعات. تم تحليل بلازما الدم للجلكوز ودرجة استجابة الانسولين وثم حساب المنطقه تحت المنحنى (AUC).

وجدت اختلافات واضحة في المنطقة تحت المنحنى لنسبة الجلكوز و استجابة الأنسولين بين الوجبات.
كانت  الاختلافات واضحة للست وجبات لبلازما الجلكوز ( p=0.0092 ) وللإنسولين (p = 0.0001  )وكانت  نسبه الجلكوز بعد الأكل بساعتين  كالاتي :
للذرة كسرة 2-7  10.5 ±, الذرة عصيدة3.1 ±9.5 , الدخن كسرة3.4± 10.3دخن عصيدة    3.6± 10.6 ,الذرة الشامى عصيدة    2.7 ±11.4,القمح قراصة   2.4± 8.7.
المقارنة  للمنطقة تحت المنحنيات للوجبات وضحت أن عصيدة الدخن، وتليها القمح قراصة لهما تاثير في عدم ارتفاع السكر بعد الأكل بساعتين ودرجة استجابة الانسولين.
وفي الخلاصة يمكن القول  أن المقارنة لارتفاع السكر و استجابة الإنسولين للست وجبات وضحت الأهمية العلاجية للاختلافات، ويمكن وضع الأسس للإرشادات الغذائية لمرضى السكرى في السودان والاقطار التي لها العادات الغذائية نفسها.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: ديسمبر 09, 2014