نبذة حول مشروع الهاسب لقطاع خدمات تقديم الغذاء

إن تطبيق أنظمة أدارة سلامة الغذاء استناداً إلى مبادئ نظام تحليل المخاطر ونقاط الضبط الحرجة (الهاسب) يعتبر من أهم الممارسات التي تطبقها المنشات الغذائية التي أثبتت فعاليتها عالميا لحماية المستهلكين من الأمراض المنقولة بواسطة الغذاء، وقد أصدر جهاز أبو ظبي للرقابة الغذائية النظام رقم (6) الذي يلزم جميع المنشآت الغذائية في إمارة أبو ظبي بتطبيق أنظمة إدارة سلامة الغذاء.

نظام رقم (6) لسنة 2010 بشأن صحة الغذاء خلال السلسلة الغذائية

  متطلبات أدارة سلامة الغذاء

المادة (99)

يجب على مسؤول المنشأة الغذائية ضمان تطبيق الممارسات الصحية الجيدة، والتنفيذ الفعال لتتبع الغذاء وفقا لأحكام النظام الخاص بتتبع واسترداد الأغذية الصادر عن الجهاز.

المادة (100)

يجب على مسؤول المنشأة الغذائية تطوير وتنفيذ أنظمة إدارة سلامة الغذاء والمحافظة عليها بناءً على مبادئ نظام تحليل المخاطر ونقاط الضبط الحرجة (الهاسب).

 

يعتبر قطاع خدمات تقديم الغذاء من أكبر القطاعات الغذائية ذات التنوع ( والذي يشكل أكثر من 50% من المنشئات الغذائية) والذي أثبتت الدراسات أنه يواجه تحديات في تطبيق أنظمة أدارة سلامة الغذاء وبشكل خاص في المنشآت الغذائية الصغيرة أو /و الأقل تطورا والتي تتصف بشكل عام بضعف الإمكانيات والخبرة الفنية وضعف المستوى التعليمي بين المتعاملين بالأغذية و يحمل الجهاز على عاتقة مساعدة ومساندة هذا القطاع لاستيفاء المتطلبات التشريعية في تطبيق أنظمة أدارة سلامة الغذاء

يهدف هذا المشروع لوضع وتحديد خارطة الطريق لتطبيق أنظمة إدارة سلامة الغذاء استناداً إلى مبادئ  نظام تحليل المخاطر ونقاط الضبط الحرجة (الهاسب) شاملا تصميم وتطوير الأنظمة وأدلة الممارسة والخطوات التوجيهية بالإضافة إلى المواد والأدوات اللازمة الخاصة بقطاع خدمات تقديم الغذاء للمرحلة التجريبية للمشروع. والذي بدوره سيحدد طبيعة اختلاف فئات القطاع الخاص من حيث الإمكانيات وتوفر الموارد وطبيعة تعامل جهاز أبو ظبي الرقابة الغذائية معها وكيفية مساعدته ودعمه لها وبشكل خاص فإن هذا المشروع يتبنى أولويات العمل بناءً على درجة الخطورة الصحية وحجم المساعدة المطلوب لاستيفاء المتطلبات التشريعية لتطبيق أنظمة إدارة سلامة الغذاء. 

 

ورشة عمل هاسب 2011

ورشة عمل هاسب 2013

 

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: ديسمبر 09, 2014