جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يكرم المنشآت الغذائية المتميزة خلال 2017
26/01/2018 12:00 ص

نظم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على هامش مشاركته في مهرجان الشيخ زايد التراثي بأبوظبي، وبحضور سعادة سعيد البحري العامري مدير عام الجهاز والدكتورة مريم حارب السويدي المدير التنفيذي لقطاع الرقابة وعدد من قيادات وموظفي الجهاز، حفلاً تكريمياً لمئة منشأة غذائية تضمنت مسالخ اللحوم الحمراء ومجازر الدواجن والمنشآت البيطرية ومنشآت الأعلاف، والعزب ومزارع الإنتاج الحيواني والمطاعم والمخابز ومصانع الأغذية ومنشآت التموين والفنادق نظراً لتميز أدائها خلال العام 2017 وحصولها على التقييم «A» بالتزامها باشتراطات الجهاز.

وشهد الحفل توزيع شهادات التقدير على المنشآت الغذائية المتميزة وتكريم عدد من شركاء الجهاز وموظفيه لدورهم الفعال في تعزيز معدلات السلامة الغذائية بإمارة أبوظبي من خلال التزامهم بممارسات السلامة الغذائية الجيدة والتي من شأنها ضمان سلامة الغذاء المتداول في كافة منافذ البيع، وتجسيد رسالة الجهاز في تعزيز مسؤولية متداولي الغذاء في الالتزام بالممارسات والاشتراطات ذات العلاقة.

وأكد المهندس ثامر راشد القاسمي المتحدث الرسمي باسم الجهاز أن تكريم المنشآت المتميزة يأتي تقديراً لحرصهم على تطبيق اشتراطات ومعايير الجهاز، ورسالة للمنشآت الغذائية كافة للالتزام بتطبيق المعايير المطلوبة، ليشكلوا مع الجهاز درعاً حصيناً في وجه الممارسات الخاطئة والتي تسهم في عبور الأغذية غير السليمة إلى موائد المستهلكين في الإمارة وبالتالي تهدد سلامتهم، لافتاً أن تكريم المنشآت المتميزة يسهم في تشجيع التنافس بين المنشآت الغذائية في تحقيق وضمان سلامة الغذاء.

وأوضح القاسمي أن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يطبق نظام التفتيش المبني على درجة الخطورة في الخطة التي يضعها سنوياً لمراقبة أداء المنشآت الغذائية، مشيراً إلى أن هناك بعض المنشآت التي يتم تصنيفها في معيار عال من الخطورة وعليه يتم تنفيذ الزيارات التفتيشية عليها بحسب التصنيف وبحسب التزامها بتطبيق الاشتراطات الصحية ويتم الأمر كذلك بالنسبة للمنشآت متوسطة الخطورة وقليلة الخطورة، اعتماداً على درجة الخطورة والالتزام بتطبيق الاشتراطات الصحية.

وأشار إلى أن اختيار مهرجان الشيخ زايد التراثي مكاناً لإقامة هذا الحفل يأتي عرفاناً بدور المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في الحفاظ على الموروث الإماراتي بوصفه تاريخ الأمة وموطن فخرها وعزّها، وتأكيداً على إيمان الجهاز بأن ما وصلت إليه الدولة اليوم من نماء ورخاء وازدهار كان ثمرة الرؤى الثاقبة والتوجيهات الحكيمة للوالد المؤسس.

وتحدث في الحفل النوخذة راشد محمد المرزوقي ناقلاً تجربته في صيد وبيع الأسماك الطازجة إلى الجمهور حيث يعمل مع أبنائه على إحياء مهنة الأجداد في بيع الأسماك، متشبثاً بهذه المهنة الأصيلة التي توارثها عن أبائه لتكون مصدر رزق له ولعائلته.

وفي ختام الحفل وزع الجهاز شهادات التقدير على ممثلي المنشآت المشاركة الذين عبروا من جانبهم شكرهم وتقديرهم لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وعن سعادتهم بهذه اللفتة الكريمة التي بادر بها الجهاز، مؤكدين عزمهم على مواصلة سعيهم في تحقيق المزيد من الإنجازات في سبيل خدمة المجتمع وتحسين جودة الخدمات المقدمة له.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يناير 27, 2018