جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ينفذ 936 ساعة توعوية منذ مطلع العام الجاري
04/07/2017 12:00 ص

نفذ جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ممثلاً بقطاع الاستراتيجية والأداء خلال النصف الأول من العام الجاري 2017 ،936 ساعة توعوية عبر 130 نشاطاً متنوعاً توزعت بين الأنشطة التوعوية في المجالات الزراعية والغذائية والثروة الحيوانية استهدفت طلبة المدارس ومتداولي الغذاء إلى جانب العاملين في المنشآت الغذائية والزراعية في إمارة أبوظبي وموظفي الجهاز.

وأكد ثامر راشد القاسمي المتحدث الرسمي باسم الجهاز أن تنفيذ هذه الأنشطة جاء في إطار توجه الجهاز لتعزيز دوره كمؤسسة رقابية تعنى بسلامة الغذاء في توعية المجتمع وتنفيذ رسالته في الترويج للممارسات الزراعية والغذائية السليمة عبر برامج توعوية فعالة ومتكاملة تصل لمختلف شرائح المجتمع، وتسهم في تصحيح الممارسات الغذائية الخاطئة فيه، وتزويدهم بالمعرفة اللازمة للتعامل السليم مع الغذاء وتداوله في كافة مراحل السلسلة الغذائية، موكداً أن الجهاز يتطلع إلى تحقيق التميز والريادة بكافة عملياته،  ويحرص على تلبية الرغبة المتنامية لدى مؤسسات المجتمع المحلية وخاصة التعليمية منها في استقطاب برامج التوعية التي يقدمها الجهاز، وصولاً للارتقاء بمستوى وعي المجتمع بمجالات الغذاء والزراعة والثروة الحيوانية، وتحقيق أعلى معايير السلامة الغذائية في إمارة أبوظبي.

واشتملت أنشطة الجهاز التوعوية على 87 نشاطاً تم تخصيصها للمدارس في إمارة أبوظبي، تضمنت عددا من المحاضرات التي تناولت مواضيع السلامة الغذائية والتسمم الغذائي وشروط حقيبة الغذاء المدرسية والأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان والتعامل مع النفايات وتصنيفها والحديقة المنزلية والمتسوق الذكي وأهمية غسل اليدين والقواعد البسيطة للتخزين الفعال الآمن والفعال للغذاء بالإضافة إلى عدد من الرحلات والزيارات الميدانية التي اصطحب فيها الجهاز طلبة المدارس إلى محطات الأبحاث التابعة له وأسواق الأسماك.

كما تضمنت الأنشطة 11 حملة توعوية غطت مدينة أبوظبي والعين ومنطقة الظفرة، حرص خللها موظفو الجهاز على نشر التوعية بين متداولي الغذاء ومرتادي الأسواق والمتاجر، وتوزيع الآلاف من الكتيبات التوعوية والإرشادية حول السلامة الغذائية عليهم، وتضمنت كذلك على أكثر من 30 محاضرة وفعالية داخلية استهدفت موظفي الجهاز لتوعيتهم بالعديد من الأمور ذات العلاقة بأعمال الجهاز، وحملة شهر رمضان المبارك التي تم التركيز خلالها على توعية الجمهور بمواضيع السلامة الغذائية من حيث الممارسات الصحيحة والممارسات الخاطئة في التعامل مع الأغذية مثل شراء المواد الغذائية ونقلها وتخزينها، وحملة التسوق الذكي والتي قام مفتشو الجهاز خلالها على توعية الجمهور داخل المتاجر بالأمور الواجب اتخاذها خلال التسوق وضرورة الإبلاغ عن أي منتجات يتم الاشتباه فيها.

وتأتي هذه الفعاليات في إطار حرص الجهاز الدائم على نشر التوعية الغذائية بين أفراد ومؤسسات المجتمع المحلي وتعزيز منظومة السلامة الغذائية في الدولة والحفاظ على سلامة المستهلك من خلال سلسلة من الأنشطة التوعوية التي ينفذها الجهاز ممثلا بقطاعاته المختلفة بشكل مستمر والترويج للممارسات الزراعية والغذائية السليمة للمجتمع عبر برامج توعية فعالة ومتكاملة، وتغيير الممارسات الغذائية الخاطئة في المجتمع ومحاولة الوصول لمختلف شرائح المجتمع.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يوليو 11, 2017