انطلاق فعاليات مهرجان الإمارات الدولي للنخيل والتمر 21 نوفمبر
انطلاق فعاليات مهرجان الإمارات الدولي للنخيل والتمر 21 نوفمبر
21/08/2013 12:00 ص
​تحت رعاية، سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، تنطلق فعاليات مهرجان الإمارات الدولي للنخيل والتمر الذي ينظمه جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بالتعاون مع جمعية أصدقاء النخلة، وتنفذه شركة سيال الشرق الأوسط، خلال فترة 21- 26 نوفمبر 2013 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وذكر محمد جلال الريسي رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان، أن من المتوقع مشاركة أكثر من 175 عارضاً من 15 دولة في الدورة المقبلة للمهرجان، إلى جانب مشاركة 10 أجنحة وطنية من المملكة العربية السعودية، العراق، الأردن، ليبيا، سلطنة عُمان، باكستان، المغرب، تونس، إيران والولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد أن مهرجان الإمارات الدولي للنخيل والتمر يعتبر اليوم أحد أهم الأحداث والفعاليات التي تشهدها إمارة أبوظبي وبات يستقطب كل عام مزيداً من الفئات والاهتمامات من مختلف الدول والتخصصات، مشيراً إلى أن الدورة المقبلة ستشهد إقامة أكثر من 15 فعالية جديدة صممت خصيصاً لجذب عدد أكبر من الزوار ومنها المتاهة التعليمية، متحف التمور، الأحجية العملاقة، بالإضافة الى الفعاليات الماضية التي أثبتت نجاحها كمسابقة تسلق النخيل ومطبخ التمور.

وأشار إلى أن الدورة القادمة من المهرجان، الذي يقام بالتزامن مع معرض سيال الشرق الأوسط للأغذية 2013، ستشهد طرح تخفيضات كبيرة على أسعار التمور المقدمة للجمهور خلال أيام المهرجان الذي سعت اللجنة المنظمة لجعله المكان الأمثل في الدولة لشراء مختلف أصناف التمور المحلية والواردة من البلدان الأخرى، لافتاً إلى أنه سيكون بمقدور العارضين بيع منتجاتهم من خلال الموقع الإلكتروني الرسمي للمعرض طوال العام، إلى جانب استضافة 50 جهه من كبار شاري التمور من مختلف أنحاء العالم.

وتوقع الريسي أن تحقق نسخة المهرجان القادمة تفوقاً ملموساً على سابقاتها خلال الأعوام الماضية سواء من حيث عدد الزوار أو قيمة الصفقات، لافتاً إلى أن الدورة الماضية للعام 2012 تجاوز عدد الزوار خلالها 17 ألف زائر وبلغ عدد العارضين فيه 165 عارضاً إلى جانب 7 أجنحة وطنية، فيما بلغت صفقات العام الماضي أكثر من 30 مليون درهم بحسب إحصائيات اللجنة المنظمة، مؤكداً سعي الجهاز كل عام إلى رفع عدد الجهات المشاركة وزيادة معدلات إشغال أجنحة المعرض وتفعيل الشراكة بين العارضين والمؤسسات الدولية التجارية من أجل إنجاح الصفقات خاصة الدولية منها والتعريف بشكل أكبر بمنتجات التمور المحلية وريادتها على مستوى العالم.
  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يوليو 15, 2020