الرقابة الغذائية" يدعو المستهلكين لتجنب تلوث الأغذية أثناء التسوق
27/06/2016 12:00 ص

دعا جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية كافة المستهلكين إلى اتباع الإرشادات الصحية اللازمة لمنع تلوث الأغذية أثناء التسوق والذي قد يؤثر على الغذاء بشكل سلبي مما يؤدي لحدوث التسمم الغذائي .

وأوضح الجهاز أن التسمم الغذائي حالة مرضية مفاجئة تظهر أعراضها خلال فترة زمنية قصيرة على شخص أو أشخاص عدة بعد تناولهم غذاء غير سليم صحياً، مشيراً إلى أن أهم أنواع التسمم الغذائي هي التسمم الميكروبي، والتسمم الكيميائي، والتسمم الطبيعي.

ولفت الجهاز إلى أن التسمم الميكروبي يحدث بسبب عوامل عدة ميكروبية وغير ميكروبية، ينتج عنها حالات تسمم فردي أو جماعي، ويحصل نتيجة تناول غذاء يحتوي على أعداد كبيرة من الميكروبات الممرضة أو السموم الناتجة عنها أو كلاهما معاً، وهو الأكثر انتشاراً.

أما التسمم الكيميائي فيحدث نتيجة تناول غذاء ملوث بالكيماويات مثل المبيدات الحشرية والمعادن الثقيلة، ويحدث التسمم الطبيعي نتيجة تناول أغذية سامة بطبيعتها مثل بعض الأحياء البحرية والنباتية.

وتتعدد مصادر تلوث الأغذية بالأحياء الدقيقة، إذ تكون من الإنسان، أو الماء، أو الحشرات والقوارض، أو التربة، أو الأسطح الملامسة للغذاء، وتتمثل أعراض التسمم الميكروبي في الغثيان، والقيء، والإسهال، والصداع والحرارة، والمغص، وتظهر أعراض التسمم على الشخص خلال 8-48 ساعة.

وشدد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على أهمية إتباع 6 خطوات لمنع تلوث الأغذية أثناء التسوق، وهي الانتباه إلى نظافة مكان التسوق والشراء من المتاجر التي تهتم بنظافة منتجاتها، إضافة إلى فصل المشتريات في عربة التسوق وذلك بعزل مواد التنظيف والتطهير والمبيدات عن الأغذية وفصل اللحوم الخام والدواجن في أكياس عازلة عن الأغذية الأخرى لمنع تسرب عصارتها، مع التأكد من سلامة المواد الغذائية المعلبة.

كما ينبغي الاهتمام بقراءة البطاقة الغذائية للسلعة لمعرفة مكوناتها وقيمتها الغذائية وإرشادات حفظها والتحذيرات من مسببات الحساسية والتأكد من تاريخ انتهاء الصلاحية، مع تجنب شراء الخضروات والفواكه غير الجيدة التي تظهر عليها كدمات أو إصابات فطرية أو حشرية.

وعند شراء اللحوم والدواجن والأسماك ينصح بالحرص على تغليفها بشكل جيد بحيث تكون الأغذية المجمدة صلبة وقاسية ولا يوجد عليها ثلج صلب في الزوايا لأنه دلالة على أنها ذابت وأعيد تجميدها، مع مراعاة شراء الأغذية المبردة والمجمدة بما يتناسب مع سعة البراد والمجمد المنزلي، وجعل الأغذية المبردة والمجمدة آخر ما يشتريه الشخص من السوق، حفاظاً على جودتها.​

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يوليو 11, 2016