"الرقابة الغذائية": 97.1% من العينات التي تم فحصها العام الماضي مطابقة للمعايير
 

أعلن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بأنه أجرى خلال العام الماضي اختبار1147 عينة مخبرية تم جمعها من المنشآت التي تخضع للرقابة والتفتيش، حيث بينت النتائج أن 97.1% من هذه العينات مطابقة لكافة المعايير، بينما كانت نسبة العينات الغير مطابقة 2.9 % فقط ، وتم اتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية المعتمدة بحقها.

 وتأتي هذه الأرقام تأكيداً وتعزيزا لدور الجهاز في ضمان توفير غذاء آمن وسليم للمستهلك ، من خلال منظومة رقابية متكاملة على مختلف المنشآت الخاضعة للرقابة والتفتيش، حيث لا تقتصر هذه المنظومة على التفتيش الميداني فقط، بل تتعدى ذلك إلى جمع عينات من المنتجات الحيوانية الأولية ومدخلات الإنتاج ليتم فحصها مخبريا للتأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمي .  

وتفصيلا قام الجهاز ممثلا بقطاع الرقابة بجمع 1147 عينة مخبرية من منشآت مزارع الأبقار والجمال والدواجن ومسالخ اللحوم الحمراء ومجازر الدواجن والملاحم والمسامك والأسواق المركزية ومحلات ومصانع بيع وتداول الأعلاف التي  تخضع رقابيا لقطاع الرقابة بالجهاز  حيث تم جمع 479 عينة من  اللحوم الحمراء والدواجن والأسماك و 152عينة من الحليب و 48 عينة  من بيض المائدة،  وإرسالها إلى المختبر  بغرض التأكد من خلوها من الملوثات البيولوجية والمتبقيات الكيميائية، كما تم جمع 262 عينة من الأعلاف  المركزة من مختلف المزارع ومصانع ومحلات بيع الأعلاف وذلك للتأكد من خلوها من السموم الفطرية وبالتحديد (الافلاتوكسين).

ويمثل فحص المياه المستخدمة في هذه المنشآت عنصراً مهما في هذه المنظومة حيث  تم جمع 206 عينة للمياه من مزارع الأبقار والجمال والدواجن ومسالخ اللحوم الحمراء ومجازر الدواجن وذلك لفحصها ميكروبيا وكيميائيا .

وتأتي هذه الخطوة  ضمن جملة من الإجراءات التي يتبناها جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية،، والمبنية على أفضل الممارسات العالمية للتعامل مع المواد الغذائية بمختلف أنواعها، حيث يعكف الجهاز على متابعة المنتجات الغذائية كافة، والتأكد من مطابقتها للمعايير المعتمدة في الدولة، إضافة إلى إخضاع عينات منها بشكل دوري للفحص المخبري للتأكد من سلامتها، وعدم احتوائها على أية مواد ضارة أو غير مصرح باستخدامها، تجسيداً لرسالته في تعزيز فعالية نظام الأمن الحيوي للوقاية من الأمراض والآفات

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: فبراير 20, 2016