الرقابة الغذائية يؤكد على أهمية اتباع التعليمات الخاصة بالأضاحي
20/09/2015 12:00 ص

أكد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على أهمية اتباع التعليمات والتوجيهات الصادرة بخصوص التعامل السليم والصحي مع الأضاحي وذلك ضمن استراتيجية الجهاز المتبعة لضمان سلامة الغذاء والإنسان.

وأشار الجهاز إلى أهمية عمليات النقل والتخزين والحفظ السليم للحوم، حيث يعتبر إيصال اللحوم إلى المنزل إحدى أهم حلقات سلسلة إجراءات الحفاظ على الأضحية من الفساد التي تهدف في مجملها إلى إمداد المستهلك بلحوم آمنة وعالية الجودة، حيث أن اللحوم ومنتجاتها قابلة للتلوث من خلال وسائط متنوعة.

ويشدد الجهاز كل عام إجراءاته قبيل عيد الأضحى المبارك فيما يتعلق بالتوعية بأهمية عدم الذبح خارج المسالخ وتقديم النصائح والإرشادات التوعوية للجمهور لحثهم على ارتياد المسالخ المتطورة العاملة في إمارة أبوظبي وذلك لضمان سلامة الذبيحة للاستهلاك الآدمي وحرصاً على الصحة العامة.

وتتوفر في المسالخ مجموعة من المقومات التي تجعل من الذبح داخلها من الضروريات، وأهم تلك المقومات مكافحة التلوث أثناء الذبح والإعداد بتجهيز الذبائح في بيئة نظيفة آمنة صحيا من التلوث، الكشف البيطري قبل وبعد الذبح، واتباع الخطوات السليمة والتي تمنع تلوث لحوم الذبائح وتوفر البيئة النظيفة والآمنة للذبح حيث أن المسالخ يكون فيها قصابين مؤهلين ومرخصين قانونياً لهذه المهنة، إلى جانب التعامل السليم مع مخلفات الذبح (الدماء، الجلود، الأعضاء غير المستهلكة).

ويحرص الجهاز على تجنيب الجمهور المخاطر الصحية والأضرار التي قد تلحق بهم جراء الذبح في البيوت أو في الملاحم أو غيرها من الأماكن التي لا تخضع للرقابة والمتمثلة في غياب الاشراف البيطري، الذي يؤدي إلى تعرض الذبائح للفساد السريع بسبب ارتفاع درجات الحرارة والتعرض للملوثات الخارجية كالأتربة ودخان عوادم السيارات، وتكاثر الذباب والحشرات والقوارض نتيجة للتخلص غير الآمن لمخلفات الذبح.

ويحقق الكشف البيطري على صلاحية الذبائح للاستهلاك ضمان إتمام عناصر الذبح الشرعي (استقبال القبلة، التكبير، القطع الصحيح لإدماء الذبيحة(، والاستنزاف الكامل للذبيحة والكشف عن سوء الإدماء أو الإدماء غير الكامل الذي ينتج من الحمى ويؤثر مباشرة على صلاحية اللحم، ورصد الآفات المرضية و التقييم العلمي لمدى خطورتها وتحديد الحالات التي تستوجب الإعدام الكامل أو الإعدام الجزئي، والسيطرة على الأمراض المنقولة بواسطة اللحوم (كالديدان الشريطية) والعديد من الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان والكشف على متبقيات الأدوية البيطرية وإعدام الأجزاء الملوثة منها​

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: سبتمبر 20, 2015