افتتاح الإجتماع الرابع عشر اللجنة العلمية لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية
15/12/2015 12:00 ص

انطلقت أمس أعمال الاجتماع الرابع عشر للجنة العلمية الخاصة بجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية وذلك في فندق جراند كابيتال هيلتون - أبوظبي بحضور سعادة راشد الشريقي مدير عام الجهاز وسعادة المدراء التنفيذيين ومدراء الإدارات وموظفي الجهاز المعنيين وأعضاء اللجنة التي تضم نخبة من خبراء من عدة دول شملت ايرلندا ونيوزيلندا وسنغافورة والأردن ومصر ولبنان والمجر وعدد من المنظمات الدولية والاقليمية ذات العلاقة.

وكان قد افتتح أعمال الاجتماع الذي استمرت يومين سعادة راشد الشريقي حيث رحب بالحضور مهنئاً بذكرى اليوم الوطني الـ 44 لدولة الامارات كما حيا تضحيات شهداء القوات المسلحة.

وأكد سعادته على المعاني والدلالات الكبيرة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " بإعلان الاعوام 2015 و2016 على التوالي أعواما للابتكار والقراءة بالدولة والتي تمثل انعكاسا لحرص القيادة على تهيئة البيئة المحفزة للإبداع، وترسيخ مرتكزات  العلم والمعرفة لدعم واستدامة التقدم والازدهار بالبلاد، منوها بالدعم الكبير من قبل سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية وأصحاب المعالي والسعادة أعضاء المجلس التي جعلت من اجتماعات اللجنة العلمية مرصدا دوريا لما تحقق من إنجازات وتوصيات ومنبرا يتيح المناقشة المستفيضة للقضايا والتحديات الماثلة بغية التوصل لأفضل الحلول والمعالجات المستندة لمستجدات العلم والابتكار بما يضمن استدامة تحسين عمليات الجهاز .

 وتطرق سعادته لأبرز انجازات الجهاز خلال العام المنصرم مهنئا منسوبي الجهاز بالارتفاع الملحوظ في مؤشر السلامة الغذائية للإمارة والذي جاء في صدارة المؤشرات التي تم قياسها بمختلف إمارات الدولة، مقارنة بمعدل العام الماضي .. بجانب حصول الجهاز على شهادة الايزو في التفتيش الغذائي من قبل هيئة الاعتماد البريطانية "UKAS"  في مجال الرقابة على الغذاء.. كما تعد موافقة هيئة العامة للغذاء والدواء في السعودية على اعتماد جهاز أبو ظبي للرقابة الغذائية كجهة اعتماد لمنشآت تصدير اللحوم للمملكة من أبرز تجليات الريادة الإقليمية المتنامية للجهاز باعتراف دول الجوار الشقيقة بما وصلت اليه جودة ومصداقية أعماله.

وعلى صعيد السياسات والتشريعات  تطرق سعادته إلى  إطلاق مشاريع لتطوير 5 سياسات تفصيلية للزراعة وسلامة الغذاء بناء على وثيقة السياسات العامة المعتمدة لتكون إطارا موجها لتطوير البرامج التنفيذية ذات العلاقة في قطاعات سلامة الغذاء والزراعة والثروة الحيوانية والتقدم وفق الخطة الاستراتيجية للجهاز وخطة أبوظبي .. مشيرا إلى العون  الكبير المقدم من قبل الجهاز في تطوير مسودة السياسة الزراعية الوطنية بالتعاون مع وزارة البيئة والمياه وخبراء منظمة الزراعة والأغذية التابعة للأمم المتحدة( الفاو) .

 كذلك أشار سعادته إلى انجاز المسودات النهائية للائحة الفنية لنظام الإنذار السريع للأغذية والأعلاف RASFFعلى المستويين الاتحادي والخليجي، وإطلاق مشروع التفتيش المبني على الخطورة لقطاع الانتاج الحيواني ومدخلاته والذي يكمل منظومة التفتيش المبني على الخطورة لكافة مكونات السلسة الغذائية لتشمل الانتاج الأولي بالإضافة للأسواق المحلية والمنافذ فضلا عن موائمة النظام المطبق بالأسواق المحلية مع نظام ISO  17020.  . كما أعلن سعادته  على اعتماد  مجموعة من الأدلة والمسودات التشريعية لرفع قدرات الشركاء بقطاع الاعمال على الالتزام بالمتطلبات التشريعية وتعزيز الممارسات الجيدة كالدليل الإرشادي لضوابط نقل الحيوانات الحية المنتجة للغذاء بالإمارة. 

وعلى صعيد القطاع الزراعي وفي مجال خطط مكافحة الآفات الزراعية لفت سعادته إلى تزويد حوالي 22 ألف مزرعة بالمصائد الفيرمونية لمكافحة سوسة النخيل الحمراء وتنفيذ خطط للتقصي والمتابعة وجمع العينات تمخضت عن إزالة 49 ألف شجرة تالفة مما أدى لخفض نسبة انتشار المرض بنسبة 61.3 بالمائة .. مبينا أن تحاليل الرقابة على المتبقيات الكيمائية بالمنتجات الزراعية قد كشفت عن تضاؤل حالات عدم المطابقة وفقا للمواصفات المعتمدة بحيث لم تتجاوز نسبة 2.7 بالمائية  فقط من المجموع الكلي للعينات. 

وفي مجال رفع كفاءة استهلاك المياه أشار سعادته إلى الاتفاق مع منظمة الزراعة والاغذية التابعة للأمم المتحدة الفاو على التعاون بشأن تقييم كفاءة عمليات الرقابة على جودة مياه الصرف المعالجة المستخدمة في الزراعة وبلوغ نسبة المطابقة للعينات التي تم فحصها نسبة 100 بالمائة.

وعلى صعيد انجازات الرقابة أشار سعادته إلى إطلاق التطبيق التجريبي للدليل الخليجي الموحد للرقابة على الأغذية المستوردة الذي يعد خطوة مهمة لتوحيد الاجراءات المتبعة على مستوى دول مجلس التعاون، بالإضافة لعدة انجازات في مجال الربط الالكتروني مع الشركاء الاستراتيجيين تمثلت في نظام الالكتروني للتقصي عن حالات الاشتباه بالتسمم الغذائي مع هيئة الصحة –أبو ظبي، وبخصوص ترخيص المنشآت الغذائية ومركبات نقل الأغذية مع هيئة المواصلات والسياحة ومركز أبو ظبي للأعمال.

وعدد سعادته انجازات قطاع الثروة الحيوانية التي تمثلت في نشر ثلاث أوراق علمية عن فيروس الكورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية ،وإجراء  بعض المسوح الوبائية لأمراض الحمى القلاعية والإجهاض الساري (البروسيلا) كجزء من برنامج الخطة الوطنية للصحة الحيوانية الذي تشرف عليه وزارة البيئة والمياه.

وعلى صعيد خدمة المجتمع أشار سعادة المدير العام أن الجهاز قام بتنظيم  معرض سيال الشرق الأوسط 2015 ومعرض أبوظبي الدولي للتمر 2015  مؤخرا بالإضافة للمشاركة المتميزة في مهرجان الشيخ زايد التراثي وعدد من الأنشطة التطوعية و الخيرية المختلفة .

وقدم سعادته استعراضا سريعا لمحتوي برنامج  فعاليات الاجتماع الرابع عشر  للجنة منوها على حرص الجهاز على تضمن الأجندة  لمجموعة من قضايا  الساعة ذات الأثر الهام على أعماله في مجالات الزراعة وسلامة الغذاء، مثل استعراض نماذج  خاصة للارتقاء بمؤشرات أداء منظومة التشريعات الغذائية بجانب قضية تحييد آثار مواد تغليف وتعبئة المواد الغذائية على المستهلك، وعمليات إدارة مخاطر التلوث الميكروبي بالغذاء،  فضلا عن استعراض الإجراءات والممارسات العالمية المناسبة للتبني من قبل الجهاز والمتعلقة بالتفتيش والتدقيق في دول المنشأ من قبل طرف ثالث بالاضافة لتناول عدد من القضايا ذات الأولوية المتعلقة بالزراعة .واعلن عن تضمن  برنامج اليوم الثاني للاجتماع جلسات حوار تخصصية للسلامة الغذائية والشؤون الزراعية والثروة  الحيوانية  لاتاحة التعرض التفصيلي للقضايا المرتبطة بأعمال تلك القطاعات.

 واختتم سعادة المدير العام للجهاز حديثه  بتقديم أسمى آيات الشكر والامتنان لأصحاب السمو والمعالي والسعادة أعضاء مجلس الإدارة لدعمهم السخي اللامحدود والمتواصل للجهاز من كافة العاملين بجهاز أبو ظبي للرقابة الغذائية متمنيا للضيوف من الخبراء طيب الإقامة. وحث منتسبي الجهاز على المشاركة الفعالة في الجلسات والمناقشات خلال يومي الاجتماع منوها على أهمية الخروج بتوصيات موضوعية قيمة تكون خير دافع وحافز للاستمرار في تحقيق أهداف وتوجهات الجهاز في خدمة الدولة والمجتمع .

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: ديسمبر 14, 2015