«الرقابة الغذائية» ينظم ملتقى الشركاء الاستراتيجيين بالواحة الزراعية
15/12/2016 12:00 ص

نظم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أمس (الأربعاء)، ملتقى الشركاء الاستراتيجيين، بحضور سعادة راشد محمد الشريقي مدير عام الجهاز والشركاء ممثلي الهيئات والمؤسسات التي تجمعها شراكات استراتيجية مع الجهاز، إلى جانب عدد من قيادات وموظفي الجهاز، تم خلاله بحث التحديات التي تواجههم والحلول المناسبة لها ومعرفة احتياجاتهم، إلى جانب تكريمهم تقديراً لإسهاماتهم في تعزيز جهود الجهاز الرامية لخدمة المجتمع وتحقيق الرفاهية له، عبر خطط العمل المتكاملة والجهود المشتركة التي أثمرت بإنجازات كبيرة.

ورحب سعادة راشد الشريقي خلال كلمة استهل بها الملتقى الذي أقيم بالواحة الزراعية ضمن مهرجان الشيخ زايد التراثي بمدينة الوثبة بأبوظبي، بكافة الحضور، مؤكداً تقديره لإسهاماتهم وجهودهم التي قدموها طوال السنوات الماضية، والتي ساهمت بشكل كبير في الارتقاء بعمل الجهاز، بما ينسجم ورؤية إمارة أبوظبي الهادفة إلى مواصلة العمل على إقامة مجتمع واثق وآمن وبناء اقتصاد مستدام ومنفتح عالميا ويمتلك القدرة على المنافسة.

وقال الشريقي "إن تنمية القطاع الزراعي والثروة السمكية وضمان سلامة الغذاء تتطلب منا جميعاً مضاعفة الجهود وتعزيز أواصر التعاون فيما بيننا، من خلال بناء شراكات حقيقية وفاعلة مع الشركاء الاستراتيجيين وتوطيدها وتطويرها كونها تسهم في تنفيذ خططنا الاستراتيجية، وتحقق متطلبات وأولويات عمل الجهاز كمؤسسة معترف بها دوليا في مجال الزراعة وسلامة الأغذية تساهم في رفاهية المجتمع، حيث أغتنم هذه الفرصة لعرض أولوياتنا والتي تشمل عشر أولويات من أهمها تركيز برامج الدعم والتنمية الزراعية لتحقيق الاستدامة، وتعزيز فعالية نظام الأمن الحيوي للوقاية من الأمراض والآفات، والتفعيل الأمثل للدور الرقابي في مجال الزراعة والغذاء، بالإضافة لتعزيز السياسات والتشريعات لتحقيق الاستدامة الزراعية والسلامة الغذائية".

وأكد الشريقي أن عملية إدارة الشراكة وتحديث قاعدة البيانات بشكل دوري تعد إحدى مدخلات أدوات التنسيق الفعال بين الجهاز والشركاء، نظراً لأهمية عملية الأخذ بآراء وتطلعات الشركاء في تحديد الفرص والمبادرات التي تساهم في تحقيق الخطة الاستراتيجية والبرامج الحكومية للجهاز، مشيراً إلى أن هذا الأمر يتطلب خلق الوعي والإدراك السليم والفهم المشترك لمتطلبات خطة أبوظبي بين الجهاز وبين الشريك الاستراتيجي في تحقيق الرؤية والرسالة والأهداف الاستراتيجية للجهاز.

وفي ختام الحفل قام الشريقي بتكريم الشركاء وتوزيع الدروع التذكارية والشهادات التقديرية عليهم، معرباً عن اعتزازه بالشراكات الوثيقة التي تربط الجهاز بهم، ومؤكداً عزم الجهاز على تطويرها بما بما يكفل تحقيق المزيد من الإنجازات في قطاع الغذاء والزراعة بإمارة أبوظبي، وتوفير كافة سبل الرفاهية والسعادة للجمهور.

من جانبهم عبر الحضور عن شكرهم وتقديرهم لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وعن سعادتهم بهذه اللفتة الكريمة التي بادر بها الجهاز، مؤكدين عزمهم على مواصلة سعيهم في تحقيق المزيد من الإنجازات في سبيل خدمة المجتمع وتحسين جودة الخدمات المقدمة له.

تجدر الإشارة إلى أن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية تربطه شراكات استراتيجية واسعة مع المؤسسات والمنظمات المحلية والإقليمية والدولية إلى جانب شراكاته مع الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، ووزارة البيئة والتغير المناخي، ومجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، ومركز أبوظبي للأمن الغذائي، ومركز خدمات المزارعين، وهيئة البيئة، وشركة الظاهرة الزراعية، وشركة جنان للاستثمار، ودائرة الشؤون البلدية – والنقل، دائرة التنمية الاقتصادية، ومركز إدارة النفايات – تدوير، ومجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، وهيئة الصحة، وشركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي، ومساندة، ودائرة المالية، ومركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، ووزارة الصحة ووقاية المجتمع، بالإضافة إلى المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (ايكارد). ​

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: ديسمبر 15, 2016