"الرقابة الغذائية" ينفي وجود مشتقات خنزير في منتجات ماكدونالدز
"الرقابة الغذائية" ينفي وجود مشتقات خنزير في منتجات ماكدونالدز
22/04/2014 12:00 ص
​شدد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على أن معظم المعلومات التي تتوارد عبر شبكة الإنترنت حول القضايا الغذائية لا تتعدى كونها محض شائعات يجب تجاهلها وعدم توسيع دائرة انتشارها واستياق المعلومات من مصادرها الرسمية.

يأتي ذلك رداً على شكاوى وردت إلى الجهاز مؤخراً يتساءل مقدموها حول سلامة منتجات ماكدونالدز في الإمارة مع انتشار شائعة وجود شحوم خنزير في تلك المنتجات الواردة من أمريكا، خاصة المايونيز والتوابل، وذلك استناداً إلى تقارير صادرة عن جمعيات ومؤسسات موجودة خارج الدولة.

وأكد محمد جلال الريسي مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع أنه وبالرجوع إلى تقارير قسم المنافذ الحدودية تبين عدم دخول أية منتجات تابعة لماكدونالدز من أمريكا عبر منافذ إمارة أبوظبي خلال الفترة الماضية، نافياً في الوقت ذاته أن يكون مجلس القضاء الإسلامي أو الجمعية الدولية للدراسات القرآنية بأمريكا ضمن الجهات المخولة بمنح شهادات الأغذية الحلال لدولة الإمارات العربية المتحدة وذلك حسب آخر تحديث لقوائم الجمعيات الإسلامية المعتمد من وزارة البيئة والمياه.

وأكد الريسي أن مفتشي الجهاز تواصلوا مع الشركة المذكورة للتأكد من سلامة منتجاتها المتداولة في فروعها في إمارة أبوظبي وعدم إدخال أية منتجات غير مطابقة للاشتراطات للإمارة قد تكون وردت من الإمارات الأخرى، مشيراً إلى أنه تم سحب عينات من المايونيز ومنتجات أخرى من التوابل المستخدمة في مطاعم ماكدونالدز للتأكد من مكوناتها وأثبتت جميع نتائج التحليل خلو هذه المنتجات من مشتقات الخنزير علماً بأن بلد المنشأ للمايونيز وغيره من التوابل المستخدمة في مطاعم ماكدونالدز في إمارة أبوظبي هي من إنتاج جمهورية مصر العربية.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يوليو 15, 2020