جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يوزع شتلات فواكه على أصحاب الحدائق المنزلية
جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يوزع شتلات فواكه على أصحاب الحدائق المنزلية
20/11/2013 12:00 ص
​بدأ جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أمس بتوزيع مجموعات متنوعة من أصناف الفاكهة المعتمدة والناجحة من إنتاج محطات الأبحاث الزراعية التابعة للجهاز على عدد من المشاركين بمسابقة الحدائق المنزلية في كل من أبوظبي، العين والغربية وبالتعاون مع بلدية مدينة أبوظبي.

يأتي ذلك بهدف تشجيع تبني هذه الأصناف وتعزيز مفهوم الحدائق المنزلية المنتجة، وذلك ضمن استراتيجية الجهاز الرامية لتحقيق الأمن الغذائي والمحافظة على استدامة الزراعة.

وتشمل المجموعة 4 أصناف من الحمضيات تم استيرادها من الولايات المتحدة الأمريكية ومعتمدة من حيث كمية ونوعية الإنتاج، وهي الجريب فروت صنف فليم، الجريب فروت صنف كوكتيل، الليمون صنف بيرسيان، السنطرة صنف فيرمونت.

وتعد أصناف الفاكهة هذه الأفضل من بين الأصناف التي تم تجربتها في محطات أبحاث الجهاز والبالغ عددها 33 صنفاً تم استيرادها من الولايات المتحدة الأمريكية بغرض اختبارها واعتمادها ضمن برنامج وخطة تطوير مشاتل الجهاز، علماً أن مشاتل الجهاز تحوي أصنافاً أخرى من أشجار الفاكهة كالمانجو، الجوافة، التين، التوت، العنب، السدر، والليمون، الفيفاي، والشيكو.

وذكر محمد جلال الريسي، مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع، أن فكرة المشروع تهدف إلى تشجيع المواطنين على زراعة الأشجار المثمرة والتي تعود بالنفع على المواطن من خلال تعزيز مفهوم الحدائق المنزلية المنتجة واستغلال كميات المياه المستخدمة في الري للإنتاج بالإضافة إلى جانبها الجمالي ورائحتها الطيبة ما يضفي على الحدائق المنزلية رائحة عطرة وشكلاً جميلاً.

وأوضح أن فريقاً من خبراء محطات الأبحاث التابعة للجهاز سيتواجدون، وعلى مدار أسبوع من بدأ الحملة، خلال عملية توزيع الشتلات من أجل الإشراف على عمليات الزراعة وتقديم الدعم الفني، كذلك سيتم توزيع كتيب يضم إرشادات لطرق زراعة أشجار الفاكهة وطرق الري والتسميد بالإضافة إلى طرق العناية بها وحمايتها من الأمراض والحشرات وذلك لضمان نجاح الزراعة، كما سيعمل الفريق الفني على متابعة نمو الشتلات المزروعة للتأكد من نموها بالشكل الجيد وخلوها من مسببات الأمراض أو أي مشاكل قد تعيق النمو.

وأكد أن الجهاز تعاون مع عدد من مراكز الأبحاث وبيوت الخبرة العالمين في مجال بحوث الفاكهة لوضع برنامج متكامل يعتمد على توفير أصول ورائية خالية من الأمراض وأيضاً من أجل تدريب المختصين على التقنيات الحديثة في مجال التطعيم وإكثار الفاكهة ولإنتاج شتلات خالية من الأمراض وذلك انطلاقاً من حرص الجهاز على دعم المزارعين بشتلات الفاكهة الناجحة والمعتمدة من حيث نوعية وكمية الإنتاج.

وكشف الريسي عن تبني الجهاز خطة متكاملة لتطوير المشاتل الزراعية التابع له من خلال الاستمرار في إدخال واعتماد أصناف جديدة من أشتال الفاكهة بشكل دوري ومن عدة دول، وسيجري اختبار نمو وإنتاجية تلك الأصناف تحت الظروف المناخية للدولة، ومن ثم سيتم اعتمادها وتوثيقها وذلك بإتباع آلية علمية دقيقة، وسيستخدم في عملية توثيق بيانات الأشتال أشرطة لاصقة ترفق مع الشتلة لتسهيل عملية التصنيف وتفادي احتمالات الخلط أثناء التوزيع.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يوليو 15, 2020