بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بالفاقد والمهدر من الأغذية 2021
29/09/2021 12:00 ص

أكدت هيئة أبوظبي للزراعة و السلامة الغذائية على دورها الحيوي في خفض الفاقد من الأغذية والحد من هدر الغذاء طول سلسلة الإمداد الغذائي، بدءاً من الحصاد ووصولاً إلى الاستهلاك المنزلي من خلال إطلاق العديد من المبادرات والحملات التوعوية والإرشادية للمستهلكين وتنظيم الدورات التدريبية للعاملين في المنشآت الغذائية والقطاع الزراعي، بالإضافة إلى إصدار الأدلة الإرشادية.

وأطلقت الهيئة بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بالفاقد والمهدر من الأغذية الذي يصادف يوم 29 سبتمبر من كل عام عدة مبادرات تهدف إلى الحفاظ على الطعام والحد من هدره من خلال الاستفادة من الفائض منه في "مشروع حفظ النعمة" بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بالإضافة إلى مبادرة إعادة استخدام المواد الغذائية والتي يتم ضبطها من الباعة المتجولين أو المواقع غير المرخصة وتكون مجهولة المصدر، حيث يتم أخذ عينات منها للفحص المخبري والتأكد من صلاحيتها للاستهلاك أو استخدامها كأعلاف.

كما عملت الهيئة على إصدار  العديد من الأدلة الإرشادية بهذا الشأن منها 36 دليلاً إرشادياً لعمليات ما بعد الحصاد للعاملين في المنشآت الزراعية تغطي 41 محصولا، وتسلط الضوء على إرشادات تحسين جودة المحاصيل وتقليل الفاقد من إنتاج المزارع أثناء عمليات ما بعد الحصاد والاهتمام بالتبريد السريع للمحاصيل خلال عمليات التخزين والنقل،  حيث أن اتباع الممارسات الجيدة يضمن تقليل الفاقد من الإنتاج الزراعي بنسبة تتراوح من 20% إلى 50%، بالإضافة إلى زيادة فترة صلاحية المنتج للتداول والاستهلاك حيث تعد هذه المرحلة أحد المراحل المهمة في الإنتاج وفي منظومة الأمن الغذائي، بالإضافة إلى إصدار الدليل الإرشادي بشأن تقليل هدر الغذاء الخاص بقطاع خدمات الطعام، حيث يوفر الدليل المعلومات الكافية التي تساعد في تطوير خطط الحد من هدر الطعام وإشراك المستهلكين للمساهمة في الحد من هدر الطعام، وتم تطوير هذا الدليل ليسهم بفاعلية في تعزيز الأمن الغذائي وحماية البيئة من خلال التقليل من مخلفات الطعام بما يتوافق مع تشريعات هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية واتباع أفضل الممارسات الدولية في مجال التقليل من هدر الغذاء.

وتقدم الهيئة أيضاً، العديد من البرامج التدريبية المتخصصة للعاملين في مجالي الزراعة والغذاء للتوعية حول أهمية الحفاظ على الطعام والحد من الهدر ودورهم في استدامة الأمن الغذائي، حيث تعمل الهيئة على تقديم الدعم الفني والإرشاد الزراعي والبرامج التدريبية والتوعوية المزارعين والعاملين في هذا مجال الزراعة والتي تسهم في بناء الوعي لديهم حول مفهوم الاستدامة وأهمية اتباع أفضل الممارسات التي تسهم في المحافظة على جودة الثمار بعد حصادها والطرق الصحيحة التي تسهم في زيادة فترة صلاحية الثمار وبالتالي تقليل الفاقد منها.  بالإضافة إلى العديد من البرامج التدريبية المتخصصة التي يتم تنظيمها للعاملين في المنشآت الغذائية لتدريبهم على كيفية التعامل مع الغذاء بطريقة آمنة تحافظ على سلامة الغذاء للمستهلك وتقلل من حجم الفاقد الناجم عن تلف أو تلوث الغذاء.

وتحرص الهيئة كذاك على تنظيم الحملات الإرشادية لتوعية المستهلكين حول أساليب تخزين الغذاء المنزلي بالشكل الصحيح وترشيد الاستهلاك وحثهم على تجنب السلوكيات والعادات الغذائية السلبية و البدء في تقليل كميات الغذاء التي يتم إعدادها وشراء الغذاء بقدر الحاجة مع مراعاة اشتراطات التخزين الصحيحة والتسوق الآمن وغيرها السلوكيات الإيجابية للمحافظة على الأغذية والحد من هدرها.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: سبتمبر 29, 2021