الزراعة والسلامة الغذائية تنظم ورشة توعوية تسلط الضوء على القرارات الصادرة بشأن وحدات الإنتاج الحيواني
28/06/2021 12:00 ص

نظمت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية ورشة توعوية حول نظام وحدات الإنتاج الحيواني الصغرى بالمزارع والعزب في إمارة أبوظبي، بهدف تسليط الضوء على أبرز المحاور والنقاط التي ينص عليها القرار الخاص بتنظيم عمل وحدات الإنتاج الحيواني الصغرى وتقديم التوعية اللازمة بهذا الشأن للمعنيين من العاملين في وحدات الإنتاج الحيواني المتخصصة بذبح الدواجن وتهيئتها من أطباء ومشرفين ومسؤولي الجودة وملاك مجازر الدواجن العاملة في الإمارة.

وتضمنت الورشة التي تم تقديمها من قبل مختصين في التفتيش التخصصي بقطاع الرقابة بالهيئة على عدة محاور حددها النظام من أبرزها التشريعات والاشتراطات الصحية والفنية الواجب الالتزام بها في مجازر الدواجن بإمارة أبوظبي، بالإضافة إلى أهم متطلبات الأمن الحيوي والإجراءات المصاحبة له. حيث يهدف النظام إلى ضمان تحقيق متطلبات السلامة الغذائية في وحدات الإنتاج الحيواني الصغرى، والمساهمة في تطبيق متطلبات الرفق بالحيوان، وتعزيز منظومة الأمن الحيوي، بالإضافة إلى المساهمة في تنمية واستدامة الثروة الحيوانية والسمكية وتعزيز مساهمتها في الأمن الغذائي بتوفير منتجات حيوانية محلية آمنة وذات جودة عالية مما يسهم في تحسين دخل مربي الثروة الحيوانية بالإمارة.

وتم خلال الورشة التعريف بالشروط الفنية لعمل منشآت الإنتاج الحيواني في إمارة أبوظبي وتنظيم الأنشطة التي تتم ممارستها في منشآت الإنتاج الحيواني، وتعزيز التزامها بالشروط الصحية ومتطلبات الرفق بالحيوان. ولاقت الورشة تجاوباً وتفاعلاً إيجابياً من أصحاب الاختصاص الذين أشادوا بالجهود المبذولة والأثر الإيجابي لمثل هذه الورش والملتقيات التي تنظمها الهيئة والتي من شأنها أن تسهم في الوصول إلى منتج سليم وآمن وفقاً للقوانين والتشريعات المنظمة للنشاط.

وتحرص هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية بشكل مستمر على تشجيع الشركاء الاستراتيجيين للارتقاء بالمنتج المقدم إلى المستهلك واستيفاء معايير الصحة والسلامة الغذائية من خلال رفع مستوى وعي أصحاب هذه المنشآت والعاملين فيها بأهمية اتباع الأنظمة والقرارات الصادرة من الهيئة ومتطلبات الأمن الحيوي وانعكاساتها الإيجابية على أنشطة المنشأة.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: أغسطس 03, 2021