جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يختتم مشاركته بمهرجان الشيخ زايد التراثي
26/01/2019 12:00 ص

يختتم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية اليوم (السبت) مشاركته بفعاليات مهرجان الشيخ زايد التراثي 2018، والذي انطلقت فعالياته نهاية نوفمبر الماضي تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبإشراف ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة الجهاز.

وتمثلت مشاركة الجهاز في المهرجان بتنظيمه للواحة الزراعية بالتعاون مع مركز خدمات المزارعين بأبوظبي ومركز الأمن الغذائي، قدم خلالها فعاليات متنوعة لنحو 200 ألف زائر من رواد المهرجان، تعرفوا خلالها على قطاعات الزراعة والثروة الحيوانية والسلامة الغذائية بإمارة أبوظبي، وجهود الجهات المنظمة في مجال تحقيق الأمن الغذائي والاستدامة الزراعية في الإمارة.

وأكد المهندس ثامر راشد القاسمي رئيس اللجنة المنظمة للواحة الزراعية أن الجهاز نفذ خلال مشاركته أنشطة وفعاليات توعوية وثقافية متنوعة تضمنت ورش عمل حول الزراعة المجتمعية والحديقة المنزلية للأطفال زوار الواحة، و2625 طالباً وطالبة من طلبة المدارس الذين استضافهم الجهاز بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، وتوعيتهم بأهمية الزراعة للإنسان والبيئة والطرق الصحيحة للزراعة والري وغيرها من الممارسات الجيدة، إلى جانب تنفيذ لقاءات متخصصة لمربي الثروة الحيوانية والمزارعين لمناقشة العديد من القضايا المهمة كإدارة العزبة وتدوير القطيع واستخدام المياه المعالجة لري المحاصيل الزراعية وغيرها من المواضيع ذات الصلة بالقطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني.

وأضاف القاسمي أن جهاز أبوظبي للرقابة ومن خلال فرق عمله عمل على توعية الزوار بممارسات السلامة الغذائية وعرض سلسلة من الأفلام التوعوية التي أنتجها الجهاز خلال الفترة الماضية على مسرح الواحة، إلى جانب توعية الأطفال عبر ركن الأطفال بأساسيات السلامة الغذائية باستخدام وسائل حديثة ومتطورة كالفيلم الكرتوني "زادنا" الذي يتناول مواضيع محددة ترتبط بشكل وثيق بالأطفال، مثل أهمية غسل اليدين قبل وبعد تناول الطعام، وأهمية الغسل الجيد للخضار والفاكهة قبل تناولها، والتسمم الغذائي أسبابة وطرق الوقاية منه.

وكشف القاسمي عن نجاح الواحة الزراعية بتسويق أكثر من 70 ألف كيلو غرام من الخضروات والفاكهة المحلية، من خلال سوق المزارعين الإماراتيين الذي تضمنته الواحة لتعريف الزوار من مختلف الجنسيات بجودة المنتج المحلي، وإنجازات إمارة أبوظبي في مجال الزراعة، لافتاً إلى الدور الذي حققته الواحة في الترويج للمنتج المحلي وتعزيز ثقة المستهلك به.

وتوجه القاسمي بالشكر والتقدير للجنة المنظمة للمهرجان ولجميع الذين ساهموا في إثراء هذه التظاهرة الحضارية والتراثية والثقافية، مؤكداً أن مهرجان الشيخ زايد التراثي ساهم في إثراء المشهد الحضاري والثقافي والتراثي لدولة الإمارات، وأصبح بكل ثقة ملتقى رئيسياً مهماً للحضارات، ومجمعاً حضارياً لشتى الأعراق والجنسيات، الأمر الذي مكن الجهاز من تقديم مشاركة متميزة جدا، وخاصة في ظل التطور الكبير والملحوظ الذي شهده المهرجان.

كما نظم الجهاز خلال المهرجان بالتعاون من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وضمن برنامجه الخاص بالخدمة المجتمعية "عون"، الذي يهدف من خلاله لتأصيل قيم الخدمة المجتمعية لدى موظفي الجهاز، فعالية طبق الخير تزامناً مع عام التسامح، التزاماً بدوره ومسؤولياته تجاه أفراد ومؤسسات المجتمع، وحرصاً منه على إتاحة الفرصة أمام موظفيه للمساهمة في خدمة المجتمع، حيث شهدت الفعالية مساهمة  موظفات الجهاز بإعداد أصناف عديدة من المأكولات وبيعها للزوار، ليعود ريعها لدعم البرامج والمؤسسات الخيرية والإنسانية في الدولة وتقديم العون للمحتاجين والمعوزين.

وحرص الجهاز خلال مشاركته هذا العام على تعريف الزوار بإنجازات الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في مجال الزراعة والأمن الغذائي، وتوعيتهم بأساسيات السلامة الغذائية، وتشجيعهم على أهمية تبني الزراعة المجتمعية والحفاظ على الموارد الطبيعية للأجيال القادمة، تعزيز ثقة المستهلك بالمنتج المحلي، وتبني أفضل الممارسات في مجال تربية الثروة الحيوانية، إلى جانب تعريفهم بقانون الرفق بالحيوان وتأكيد ارتباطه الوثيق بالمبادئ والموروثات الدينية والاجتماعية. ​

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يناير 28, 2019