«الرقابة الغذائية» ينظم الواحة الزراعية في مهرجان الشيخ زايد التراثي 2018
24/11/2018 12:00 ص

أعلن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية عن مشاركته في مهرجان الشيخ زايد التراثي 2018، الذي يقام في منطقة الوثبة بأبوظبي خلال الفترة 30 نوفمبر الجاري ولغاية 26 يناير 2019، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله " وبدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، من خلال تنظيمه الواحة الزراعية بالتعاون مع مركزي الأمن الغذائي وخدمات المزارعين بأبوظبي.

وقال المهندس ثامر القاسمي المتحدث الرسمي باسم الجهاز ورئيس اللجنة المنظمة للواحة: تأتي مشاركتنا هذا العام بفعاليات المهرجان تزامناً مع عام زايد لإبراز الإنجازات الكبيرة التي حققتها إمارة أبوظبي في مجال الزراعة والثروة الحيوانية، وتسليط الضوء على دور المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في تنمية القطاع الزراعي بإمارة أبوظبي بشكل خاص والدولة بشكل عام من خلال دعمه للمزارعين وتوفير البنية التحتية اللازمة لتطوير زراعتهم والنهوض بها نحو الاستدامة.

وأضاف القاسمي أن الواحة الزراعية هذا الموسم ستشهد نقلة نوعية من حيث الشكل والمضمون حيث تم تطوير البناء الخاص بها بما يخدم الخطة التوعوية والترويجية التي سيتم تنفيذها على مدار أيام المهرجان، مبيناً أنه تم استحداث أركان جديدة تتسم بالتنوع والفرادة وتجمع بين التوعية والترفيه، لضمان إيصال رسائل الجهاز التوعوية للزوار بطريقة مبتكرة وشيقة تسهم في ترسيخ هذه الرسائل لدى الزوار.

وتتضمن الواحة الزراعية سوقاً خاصاً للمزارعين المحليين يعرضون خلاله منتجاتهم المتنوعة من المحاصيل الزراعية وبيعها للزوار بأسعار رمزية بهدف الترويج للمنتج المحلي وتعريف المستهلك بجودته، إلى جانب توعية المزارعين بالممارسات الزراعية الجيدة التي من شأنها تعزيز الإنتاجية والارتقاء بزراعتهم نحو الاستدامة والتنافسية، وتعريفهم بأحدث التقنيات المستخدمة في هذا المجال والتي تهدف لتحقيق التنمية الزراعية بما يتوافق مع الحفاظ على الموارد الطبيعية والبيئة.

كما تشتمل على ركن خاص بالأطفال يحوي العديد من الفعاليات التي تمزج بين الأصالة والحداثة كالمرسم الحر والحناء والرسم على الأوجه، والحقيبة الوطنية والتصوير الفوتوغرافي إلى جانب عدد من الألعاب الشعبية والتراثية والمسابقات والدكان الشعبي الذي يعرض للزوار بعض المنتجات التي تمتلك طابعاً خاصاً في ذاكرة الزوار.

وتحتضن الواحة الزراعية كذلك حزمة من الأركان الأخرى والتي ستشهد فعاليات مختلفة كالمحاضرات والمسابقات طيلة أيام المهرجان، بهدف توعية الجمهور بمجالات عمل الجهاز، ونشر التوعية بين طلاب المدارس والأطفال الزائرين من خلال الورش المتخصصة التي سيتم تنفيذها من قبل الجهات المنظمة للواحة، والتي ستكون متاحة لمشاركة وتفاعل رواد المهرجان.​

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: نوفمبر 24, 2018