«الزراعة والسلامة الغذائية» تقدم خدماتها البيطرية في مهرجان الظفرة 2019
22/12/2019 12:00 ص

ضمن جهودها الهادفة لحماية وتمكين أنظمة الأمن الحيوي والترويج لأفضل الممارسات المتصلة بذلك في إمارة أبوظبي، تواصل هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، تقديم خدماتها الوقائية والعلاجية لملاك الإبل ومربي الثروة الحيوانية المشاركين بفعاليات الدورة الثالثة عشر لمهرجان الظفرة 2019 المقام حاليا برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية- أبوظبي، وتتواصل فعالياته في منطقة الظفرة حتى الخامس والعشرين من الشهر الجاري.

وتشارك الهيئة بعيادة بيطرية متنقلة خاصة بأنشطة وفعاليات المهرجان تتضمن كادراً بيطرياً من الأطباء والفنيين البيطريين، للتأكد من سلامة الإبل المشاركة وضمان عدم إصابتها بمرض البروسيلا، كما تقدم الخدمات البيطرية لأصحاب العزب والمربين المشاركين في المهرجان من فحوصات وتحاليل مخبرية للحيوانات في العزب، وتشخيص الحالات المرضية ووصف الأدوية المناسبة لها.

واستقبلت عيادة الهيئة منذ بداية المهرجان أكثر من 2100 مراجع من مربي الثروة الحيوانية المشاركين بفعاليات المهرجان، وأجرت نحو 343 عملية تشخيص وعلاج للإبل المشاركة، إلى جانب تعريف وترقيم أكثر من 3628 رأساً من الإبل، بالإضافة إلى إجراء عمليات رش وتعقيم لحظائر الإبل.

ويستفيد المشاركون بفعاليات المهرجان من الخدمات المجانية التي تقدمها الهيئة، ومنها الخدمات العلاجية، ورش الحيوانات والعزب، وفحوصات الدم والجراحة وغيرها من التحاليل المهمة، إلى جانب تقديمها لباقات متنوعة من المطبوعات الإرشادية للارتقاء بوعي المربين وتعريف زوار الجناح بأفضل وأحدث الممارسات العالمية في مجال إدارة العزب، والتي تتضمن إدارة صحة القطيع بتحصين المواشي ومكافحة الحشرات والطفيليات، وإدارة تغذيته بالتعريف بأفضل ممارسات إطعام الحيوانات بالأعلاف المركزة التي تحتوي العناصر والمكونات الضرورية خلال كافة مراحل نموها وإنتاجها، بالإضافة إلى إدارة التخلص من النفايات بما فيها الحيوانات النافقة، وتحديد أفضل وسائل وأوقات التلقيح وطرق اختيار السلالات التي تتناسب وأغراض التربية المختلفة .

وتحرص الهيئة خلال مشاركتها هذا العام على تعريف المربين بأهمية حملات التحصين التي تنفذها كل عام ودورها في تعزيز الأمن الحيوي في إمارة أبوظبي والحفاظ على صحة الحيوان من الأمراض والأوبئة المختلفة، مما يساهم في رفع كفاءة عملية التربية وتحسين إنتاجية الحيوانات ووقايتها من الأمراض الوبائية المحتملة.

وتسعى هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية للتواجد الفعال والهادف بالفعاليات التراثية والمجتمعية لتعزيز الوعي المجتمعي بالممارسات الجيدة في مجالات السلامة الغذائية والزراعة والثروة الحيوانية، وتنظيم اللقاءات مع رواد هذه الفعاليات لتعريفهم بأهم المواضيع ذات الصلة بمجالات عملها، كالتعريف بالأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان ومسبباتها وطرق الوقاية منها، والتوعية بالتشريعات والقوانين المتعلقة بالرفق بالحيوان، وغيرها من المواضيع المهمة.

وتعتبر الخدمات البيطرية المتنقلة أحد الخدمات المبتكرة التي عملت الهيئة على تطويرها في إطار سعيها لرفع مستوى خدمات الفحص المخبري ومواكبة التطورات في مجال التكنولوجيا الحديثة، والذي مكنها من الارتقاء بمستوى الخدمات المخبرية المتطورة والتي يمكن إجراؤها خارج نطاق المختبر التقليدي وفي وقت أسرع.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: ديسمبر 21, 2019