"الزراعة والسلامة الغذائية" تشارك بفعاليات متنوعة في مهرجان الشيخ زايد 2020
18/11/2020 12:00 ص

​تشارك هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية في مهرجان الشيخ زايد 2020، والذي يقام في منطقة الوثبة بأبوظبي خلال الفترة من 20 نوفمبر الجاري وحتى 20 فبراير من العام القادم 2021 ، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله " وبدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، حيث تعد الهيئة الشريك الاستراتيجي للمهرجان منذ انطلاقته الأولى.

وتنظم الهيئة العديد من الفعاليات الداعمة لاستراتيجية الاستدامة الزراعية بشقيها النباتي والحيواني من خلال جناح الواحة الزراعية الذي يضم سوقاً للمزارعين لعرض وبيع المنتجات المحلية الطازجة من الخضروات والفاكهة وعسل النحل المحلي، بالإضافة إلى ركن خاص للتعريف بأنظمة الزراعة في البيوت المحمية، والبيوت الشبكية، وركن خاص لعرض السلالات المحلية المميزة من الثروة الحيوانية، وركن أخر لعرض سلالات نحل العسل وإنتاج النحالين المحليين، فضلاً عن مشتل يعرض أفضل أنواع الشتلات لأشجار الفاكهة والخضروات التي يمكن زراعتها في البيئة المحلية.

وقال الدكتور محمد سلمان الحمادي مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع بالإنابة " تعتز هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية بالمشاركة في مهرجان الشيخ زايد (طيب الله ثراه) منذ انطلاقته الأولى عام 2014 ، كما نعتز بكوننا شركاء ومساهمون في النجاح الذي يحققه المهرجان من عام لأخر، حيث عملنا منذ الدورة الأولى وبتوجيهات مباشره من سمو الشيخ منصور بن زايد آلِ نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة الهيئة على إبراز ملامح قطاع الزراعة بطريقة تعكس حجم التطور الذي حققه على مر السنين ، وكذلك التوعية بأهمية الزراعة في حياتنا وسبل استدامة هذا القطاع الحيوي لتعظيم الاستفادة من مواردنا الطبيعية وتعزيز الأمن الغذائي والحيوي، بالإضافة إلى التوعية بمزايا المنتج المحلي، وتأكيد تنافسيته في السوق"

وأضاف أن الواحة الزراعية تضم هذا العام نموذجين للزراعة الحديثة من خلال عرض مجسم للزراعة في البيوت المحمية بنظام الزراعة المائية، بالإضافة إلى مشتل لعرض أفضل أنواع الشتلات لأشجار الفاكهة والخضروات، موضحاً أنه رغم الظروف الاستثنائية لجائحة "كوفيد 19" حرصت الهيئة على إقامة سوق المزارعين الذي يتيح لأصحاب المزارع عرض وبيع منتجات مزارعهم من الخضروات والفاكهة، حيث تم تخصيص محليين للنحالين لعرض وبيع العسل المحلي ذي الجودة العالية، كما حرصت الهيئة أيضا على تخصيص ركن أخر لعرض السلالات المحلية المميزة من الثروة الحيوانية، مع ضمان كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من "كوفيد 19" بالتعاون مع إدارة المهرجان، وذلك لضمان  سلامة الزوار والموظفين وتحقيق الهدف من المشاركة بأمان وسلامة.

وأشار مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع إلى أن هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية تهدف إلى تعريف زوار المهرجان بالتطور الذي شهدته إمارة أبوظبي في مجال الزراعة والسلامة الغذائية والأمن الغذائي والحيوي، وإبراز الجهود المبذولة للارتقاء بقطاع الزراعة ومساعي تحقيق التنمية الزراعية المستدامة، بالإضافة إلى التعريف بالخدمات التي تقدمها للمزارعين ومربي الثروة الحيوانية ومتداولي الغذاء، حيث يشارك مركز إسعاد المتعاملين بهدف تقديم المساعدة والمشورة والإجابة على استفسارات كافة المتعاملين، مؤكداً أن كافة الفعاليات المقامة في الواحة تدعم الأهداف الاستراتيجية للهيئة لتحقيق استدامة قطاع الزراعة، وتبني التكنولوجيا الحديثة، فضلاً عن دعم المنتج الزراعي المحلي وتعزيز مكانته في السوق ودعم المزارعين لتعزيز منظومة الأمن الغذائي.

ووجه الحمادي الشكر لشركتي "جنان" للاستثمار الزراعي، ومجموعة "جراسيا" الإمارات الزراعية لمساهمتهما في دعم مكونات الواحة الزراعية حيث ساهمت "جنان" في تجهيز الركن الخاص بالثروة الحيوانية، بينما ساهمت "جراسيا" في تجهيز مجسم البيت المحمي والشبكي وعرض أنظمة الزراعة المائية لتشجيع المزارعين على تبنيها في مزارعهم.

وتحرص الهيئة على توفير النشرات التوعوية والتعريفية بمجالات عملها طوال فترة المهرجان، وتقديم النصائح والارشادات المتعلقة بمجالات الزراعة والثروة الحيوانية والسلامة الغذائية لمساعدة أصحاب العلاقة على تبني أفضل الممارسات.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: نوفمبر 18, 2020