جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يشارك بفعاليات أسبوع التشجير
05/03/2019 12:00 ص

نظم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، مؤخراً، عدداً من الفعاليات المجتمعية في إمارة أبوظبي، تزامناً مع أسبوع التشجير التاسع والثلاثين والذي يقام هذا العام تحت شعار «بيئة خضراء مستدامة»، وذلك في إطار سعيه لتجسيد رسالة الدولة في تعزيز وترسيخ معاني وقيم المسؤولية المجتمعية، وتأكيداً لحرصه على المشاركة الفعالة في المناسبات والمبادرات الوطنية والبيئية، من خلال إعداد برامج توعوية فعالة ومتكاملة لتطوير قطاع ذو تنمية مستدامة في مجال الزراعة والسلامة الغذائية.

وتضمنت الفعاليات ورش عمل وزيارات ميدانية لعدد من المدارس الحكومية والخاصة في الإمارة اشتملت على مدارس عبدالله بن العتيبة، المنهل الخاصة، خليفة أ، بالإضافة إلى مدرسة النشء الصالح، قدم خلالها موظفو الجهاز فقرات توعوية وتثقيفية للطلبة حول أهمية التشجير وزيادة المساحات الخضراء في الحفاظ على البيئة، والمكانة الثقافية والاجتماعية لشجرة الغاف في مجتمع الإمارات، ودور الجهاز في تعزيز السياسات والتشريعات لتحقيق الاستدامة الزراعية والسلامة الغذائية.

كما شهدت الفعاليات زراعة عدد من أشجار الغاف -باعتبارها رمزاً للتسامح- في حدائق المدارس بمشاركة الطلبة، لتنمية اهتمامهم في الزراعة، وتشجيعهم على تبني مفهوم الزراعة المجتمعية من خلال استغلال حديقة المنزل في زراعة بعض الأشجار المثمرة التي يمكن أن تساهم في توفير جزء من احتياجات الأسرة، إلى جانب إرشادهم لأفضل الممارسات المتبعة في مجال الزراعة المنزلية والتي تتضمن أهم احتياجات الأشجار ودورة حياة النباتات وطرق العناية بها، إلى جانب السبل الأمثل لعملية الري والتي تضمن الاستخدام الرشيد للمياه والحفاظ على الموارد الطبيعية.

وتخلل الفعاليات محاضرات تثقيفية وتوعوية للطلبة المشاركين، قد خلالها موظفو الجهاز عرضا تقديمياً بعنوان (زايد والزراعة)، استعرضوا خلاله أبرز إنجازات المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في مجال الزراعة وإصراره على تغيير مفهوم الصحراء من خلال استصلاحها وتحوليها من أراضٍ قاحلة وجرداء لحدائق ومساحات خصبة ومنتجة للغذاء.

وتعرف الطلبة كذلك على أهمية الزراعة بالنسبة للإنسان والنظام البيئي، واحتياجات النباتات الأساسية من ضوء وماء وعناصر مهمة، إضافة إلى اطلاعهم على عملية التمثيل الضوئي وآلية حدوثها في النباتات، والتعريف بأجزاء النبات ودور كل جزء منها في عملية النمو والإثمار، ودورة حياة النبات بدءاً من طور البذرة وانتهاءً بجني الثمار.

ويحرص جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بشكل دائم على نشر التوعية بمجالات عمله بين أفراد ومؤسسات المجتمع المحلي، وتعزيز منظومة السلامة الغذائية والاستدامة الزراعية في الدولة، من خلال سلسلة من الأنشطة التوعوية التي ينفذها الجهاز متمثلاً بقطاعاته المختلفة.​

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: مارس 17, 2019