جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يدعو أصحاب المزارع لتطبيق فكرة المزرعة المتكاملة
09/07/2014 12:00 ص

دعا جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية المزارعين إلى تطبيق نموذج المزرعة المتكاملة التي تتميز بقدرتها على  ممارسة الأنشطة المتنوعة، سواء على صعيد الإنتاج النباتي أو الحيواني، في مكان واحد وبشكل يحقق ميزة نسبية تتمثل في ترسيخ فكرة المزارع المتكاملة التي تحتوي على  الأنشطة  الزراعية  النباتية والحيوانية.
وقال محمد جلال الريسي مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع في الجهاز إن تطبيق فكرة المزارع المتكاملة يسهم في المحافظة على الموارد الطبيعية وتحقيق الاستدامة البيئية واستغلال المزرعة كنموذج متكامل في الأنشطة الزراعية النباتية والحيوانية وتحقيق قدرة تنافسية للمنتج الوطني في الأسواق العالمية إلى جانب المساهمة في الأمن الغذائي من خلال رفع نسبة إسهام المنتج الوطني في الناتج المحلي.

وأضاف أن اهتمام جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في تطبيق فكرة المزارع المتكاملة يبرز من اهتمامه بتطبيق أمثل لمخرجات حكومة أبوظبي المتعلقة بتحقيق الاستدامة البيئية والمساهمة في الأمن الغذائي والحيوي والبيولوجي، مضيفاً أن الهدف من وراء هذه الفكرة يتمثل أيضاً في تشجيع أصحاب المزارع على استغلال المزرعة استغلالاً كاملاً في جميع المجالات الزراعية بدءاً من الإنتاج النباتي وتنمية الثروة الحيوانية مروراً بتدوير المخلفات النباتية والحيوانية وإنتاج الأسمدة العضوية التي من الممكن أن يعاد استخدامها في المواسم الزراعية القادمة وجعل المزرعة وحدة إنتاجية متكاملة للحصول على عائد مادي مجزي يتناسب والتكاليف حسب وحدة الإنتاج.

وأكد أن المزارع المتكاملة تتميز بإمكانية تطبيق مختلف الممارسات الزراعية المتطورة ذات الكفاءة العالية مثل الزراعة المحمية في البيوت البلاستيكية والزراعة المائية والزراعة في بدائل التربة وهي النماذج الزراعية التي تتميز بقلة التكلفة وغزارة الإنتاج وجودة المنتج، معدداً فوائد تطبيق هذا النموذج والتي تتمثل في المساهمة في الأمن الغذائي من خلال الإنتاج الزراعي النباتي والحيواني والحفاظ على الموارد الطبيعية، تحويل المزرعة التقليدية إلى وحدة إنتاج متكاملة، سهولة تقديم الخدمات الزراعية والبيطرية، تشجيع أصحاب المزراع للعمل في مهنة الزراعة والإنتاج الحيواني، الحد من انتشار الأمراض الوبائية للثروة الحيوانية من خلال الفصل بين السلالات وتوفر مساحة كافية لتربية الحيوانات.

وأكد حرص جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على غرس المفاهيم الإيجابية لدى أصحاب المزارع المتكاملة ومربي الثروة الحيوانية ، وذلك عبر تشجيعهم للمساهمة بمنتجاتهم الحيوانية في الناتج القومي وتحريك الاقتصادي المحلي وإنعاش أسواق المواشي والارتقاء بواقع الإنتاج المحلي.
 

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: ديسمبر 22, 2014